إستشاري يفجر مفاجئة لا دليل علمي علي تسبب الهواتف بضعف النظر “للصغار والكبار”

إستشاري يفجر مفاجئة لا دليل علمي علي تسبب الهواتف بضعف النظر “للصغار والكبار”
إستشاري يفجر مفاجئة لا دليل علمي علي تسبب الهواتف بضعف النظر

بات الاعتماد على الأجهزة الإلكترونية جزءًا لا يتجزأ من حياتنا اليومية. ومع هذا الاستخدام المتزايد، تظهر العديد من الأسئلة حول تأثيرات هذه الأجهزة على صحة العيون. استنادًا إلى ما ذكره الدكتور عبدالمحسن الملحم، استشاري طب وجراحة العيون.

الدكتور الملحم، خلال لقائه في برنامج “سيدتي”، نفى وجود دليل علمي يؤكد أن استخدام الهواتف الجوالة يضعف النظر لدى البالغين. وأوضح أن الدراسات الحديثة لم تجد رابطاً مباشراً بين استخدام الأجهزة الإلكترونية وضعف النظر في هذه الفئة العمرية. ومع ذلك، يبقى السؤال قائماً حول تأثير هذا الاستخدام على الأطفال والمراهقين.

يشير الدكتور الملحم إلى أن الأطفال الذين يقضون وقتًا طويلًا أمام الأجهزة قد يتعرضون لخطر الإصابة بقصر النظر على المدى البعيد. هذه المعلومة تحذر الآباء والأمهات من أهمية تنظيم وقت استخدام أبنائهم للأجهزة الإلكترونية وتشجيعهم على أخذ فترات راحة لحماية صحة عيونهم.

بالنسبة لكبار السن، يؤكد الدكتور أن التغييرات في النظر غالباً ما تكون جزءًا طبيعيًا من عملية الشيخوخة، وليس بالضرورة نتيجة استخدام الأجهزة الإلكترونية. مع التقدم في السن، تفقد عدسة العين مرونتها، مما يؤدي إلى حاجة الفرد لنظارات القراءة، وهو ما يعرف بطول النظر الشيخوخي.

close