في كمين أمني مٌحكم الامن العام يتمكن من القبض علي وافدين من الجنسية المصرية يروجان لحملات حج وهمية

في كمين أمني مٌحكم الامن العام يتمكن من القبض علي وافدين من الجنسية المصرية يروجان لحملات حج وهمية
في كمين أمني مٌحكم الامن العام يتمكن من القبض علي وافدين من الجنسية المصرية يروجان لحملات حج وهمية

أظهر مقطع فيديو نشره الأمن العام عبر منصة إكس تفاصيل إعداد كمين أمني محكم، استهدف مقيمين مصريين مخالفين لنظام الإقامة. الهدف من الكمين كان للقبض على هؤلاء الأشخاص الذين قاموا بترويج حملات حج وهمية، استغلالاً لحاجة الناس لأداء فريضة الحج، وذلك بغرض النصب والاحتيال.

خلال الفيديو، يظهر رجل الأمن وهو يجري اتصالاً بأحد المخالفين، متظاهراً بأنه مهتم بالإعلان المنشور عن الحج بدون تصريح. سأله عن التكلفة، وأخبره المخالف أن الأمر سيكلف ثلاثة آلاف ريال للفرد الواحد. وبدأ رجل الأمن في التفاوض، حيث طلب من المخالف الحضور إلى المكتب لمناقشة الأمر بشكل أكثر تفصيلاً.

عندما وصل رجل الأمن إلى المكتب، تحدث مرة أخرى مع المخالف حول الحج بدون تصريح، وأثناء تأكيده مجدداً على التكلفة، قامت القوات بمداهمة المكتب، وتم القبض على المخالفين في الحال. وفقاً للأمن العام، تمكنت إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة منطقة الرياض من إلقاء القبض على هؤلاء الأشخاص الذين استغلوا مكتب للنقل البري لترويج حملاتهم الوهمية، مدعين توفير السكن ووسائل النقل إلى المشاعر المقدسة.

تم إيقاف المخالفين واتخاذ الإجراءات النظامية بحقهما، وأحيلوا إلى النيابة العامة لمحاسبتهم على أفعالهم. هذا النوع من العمليات يبرز الدور الحيوي الذي يلعبه الأمن العام في حماية المجتمع من المحتالين الذين يحاولون استغلال الرغبة الدينية للناس لأغراض شخصية. إنها تذكير قوي بأهمية اليقظة والحذر عند التعامل مع مثل هذه الإعلانات، وضرورة التحقق من الصلاحيات والتراخيص الرسمية قبل الانخراط في أي تعاملات مالية تتعلق بالحج.

close